HomeTagاتفاق الرياض.. “بين الأهمية والتعثر”

25 مارس، 2022

المماطلة في تنفيذ اتفاق الرياض ستبقي الوضع متأزمًا في المناطق الجنوبية المحررة، وسوف تزيد من توتر الأوضاع فيها، وتضاعف معاناة المواطنين.

16 فبراير، 2022

تتطرق هذه الورقة إلى الإجابة على تساؤل رئيسي يتمثل في ما إذا كان اتفاق الرياض يُمَثِّل بديلًا استراتيجيًا كمخرج للتحالف العربي من المأزق اليمني الراهن، بالإضافة إلى مناقشة الفرص والقيود التي يمثلها الاتفاق بشكل عام في مسار الانتقال من الصراع إلى التسوية.

6 فبراير، 2022

  تتناول هذه الورقة، من منظور واسع، الوضع الحالي الخاص باتفاق الرياض، لتحديد مكامن الخلل في البنية السياسية القائمة، وحوافز الصراع، وما يمكن للحكومة اليمنية، وبعض المكونات السياسية المؤثرة فيها، القيام به لإخراج اتفاق الرياض من دائرة الفشل.

هناك إمكانية لتدخل إيجابي أوروبي من أجل تحقيق تقدم في اتفاق الرياض، ودعم الحكومة اليمنية في مواجهة التحديات الأمنية والاقتصادية، وبالتالي السياسية في اليمن، كخطوة أولى نحو إحلال سلام شامل

يجادل الباحث في هذه الورقة بأن ما يمثِّل مكسبًا للتحالف بقيادة السعودية والأطراف اليمنية المرتبطة به، لا بد أن يمثِّل في الوقت نفسه خسارة للحوثيين وحلفائهم الإيرانيين.

28 يناير، 2022

مع اتساع الاختلال في توازن القوى بين طرفي الصراع الرئيسيين، تحالف دعم الحكومة اليمنية وجماعة الحوثي، صارت فرص تحقيق الحل السياسي وإحلال السلام في البلاد أكثر صعوبة، الأمر الذي يعطي تنفيذ "اتفاق الرياض" درجة عالية من الأهمية، بِعدّه مقدمة لفرض سلام شامل في اليمن

مقر المركز
تابعونا على وسائل التواصل الاجتماعي

الاشتراك في النشرة البريدية

    جميع الحقوق محفوظة ©  لدى مركز العربية السعيدة للدراسات 2021

    Open chat